لماذا ضرب الرقم السالب برقم سالب آخر يعطي نتيجة موجبة؟


حسناً، بداية الحساب هنا دائماً يكون من النقطة صفر على محور أفقي خيالي يمثل اللانهاية والصفر في منتصفه (طرف منه موجب والطرف الآخر سالب)

ضروري نفهم هذه النقطتين:

١. إشارة إحدى الأرقام في المعادلة (موجب/سالب) تدل على اتجاه وجهنا ونحن نمشي.

٢. إشارة الرقم الآخر هو اتجاه خطواتنا (إلى الوراء أو الأمام، مع حفط اتجاه وجهنا حسب إشارة الرقم الأول)

 

أمثلة مشروحة:

٢ X ٣ = ٦

ثلاث خطوات، لمرتين.

وجهنا نحو القسم الموجب من المحور، بثلاث خطوات إلى الأمام مرتين.

٢ X -٣ = -٦

ثلاث خطوات، لمرتين.

وجهنا نحو القسم الموجب من المحور، بثلاث خطوات إلى الخلف مرتين (فنصل إلى 6-).

-٢ X -٣ = 6

ثلاث خطوات، لمرتين.

وجهنا نحو القسم السالب من المحور(لأنه 2-)، بثلاث خطوات إلى الخلف مرتين (فنصل إلى 6 موجب).

وما يلي شرح لغوي ومنطقي:

“لا مرة لم أدافع عنك.”

هذه الجملة هناك سالبين (“لا مرة” X “لم”)

النتيجة (المعنى) هي ايجابية وهي: دافعت عنك دائماً.