قد يحدث الصداع، ولكن الجيد بالأمر أنّه يوجد العديد من الأشياء البسيطة التي يمكن عملها لتخفيف الألم دون زيارة الطبيب أو الصيدلية. جرّب هذه النصائح وسوف تتحسن حالتك سريعًا.

1- تسخين الجسم وتبريده

إذا كُنتَ مُصابًا بصداع نصفي بمقدروك أن تضع كمادة على جَبِينك، ويمكن كذلك تقليل الألم عن طريق استخدام مكعبات ثلج ملفوفة بمِنشفة، كيس من البازلاء، أو حتى بأخذ حمّام بارد. ضعْ الكمادة لمدة ربع ساعة ثمّ خذْ راحة لربع ساعة أخرى.

إذا أصابك صداع توتر قُم بوضع وسادة دافئة على رقبتك أو خلف رأسك. أما إذا كُنتَ تُعاني من صداع الجيوب الأنفية ضعْ قطعة من القماش على المنطقة التي تؤلمك، يمكن لحمّام دافئ أن يفي بالغرض أيضًا.

2- فرد الشعر

إذا كانت عقدة ذيل الحصان مشدودة بإحكام فيمكن لذلك أن يسبب لكِ الصداع. هذا الصداع الناتج عن الضغط الخارجي يمكن أن ينتج أيضًا من ارتداء القبعة، العُصابة أو حتى نظارات السباحة الضيّقة جدًا. إحدى الدراسات أظهرت أن النساء اللاتى أرخين شعورهن شهدنْ زوال الصداع.

3- عانق جانبك المظلم

الضوء الساطع أو الوميض -بما في ذلك المنبعث من جهاز حاسوبك- يمكنه أن يسبب صداعًا نصفيًا.

إذا كنت أكثر عُرضة للضوء قم بتغطية نوافذك بستائر حجب خاصة خلال النهار، وارتدِ النظارات الشمسية بالخارج. باستطاعتك أيضًا وضع غطاء الشاشة لمنع انعكاس الأضواء واستخدام مصابيح نهاريّة متألقة فى منزلك.

4- ابصق العِلكة

مضغ العلكة قد يؤذي ليس فقط فكّك ولكن أيضًا رأسك، نفس الشيء بالنسبة إلى الأظافر، الشفاه، بطانة الخد -من الداخل- أو حتى الأشياء التي في متناول اليد كالأقلام.

تجنّب الطعام المقرمش واللزج وتأكد من تناولك لقمات صغيرة. إذا كُنت تصرّ أسنانك ليلًا فاستشر طبيبك بخصوص واقٍ للفم إذ يمكنه كبح حدوث الصداع فى الصباح المبكر.

5- خذ الدواء باعتدال

نحتفظ بكل أنواع مسكنات الألم لكل أنواع الصداع فوق رفوف الصيدلية، ويمكنها أن تُفيد، لكن حتى نجني الفائدة المثلى بأقل المخاطر علينا أن نتبع التوجيهات الموجودة على ملصق الدواء بالإضافة إلى هذه الإرشادات:

  1. فضّل الشراب على الأقراص، لأن جسدك يمتصه بشكل أسرع.
  2. تناول المُسكّنات بمجرد أن تشعر بالألم، على الأرجح ستهزم الألم بجرعات صغيرة.
  3. تجنب الأدوية التى تحتوي على الكافيين أو المكونات المتعددة، فإنها أكثر ميلًا لأن تسبب ارتداد الصداع، هذا هو ما يحدث حين تتناول الأدوية كثيرًا أو لفترة طويلة، فهي فعلًا تجعل حالتك تسوء ولا تتحسن.

  • ترجمة: أسماء علي داود
  • تدقيق: م. قيس شعبية
  • تحرير: رؤى درخباني

المصدر