يُعتبر موسم الإنفلونزا هذا موسمًا قويًا جدًا وهو لم ينتهِ بعد، يقول مسؤولوا الصحة: «إنّ نشاط الإنفلونزا سيبقى مرتفعًا لعدة أسابيع على أقل تقدير.»

ولكن إذا كنت قد أُصبت بالإنفلونزا من قبل، هل ستعتبر نفسك في مأمنٍ من الإصابة بها حتى نهاية الموسم؟

لسوء الحظ لا، يقول الخبراء: «إنّك من الممكن أنّ تُصاب بالإنفلونزا مرتين في موسم واحد، وهذا بسبب وجود العديد من سلالات فيروس الإنفلونزا التي تطفو في الجو في آنٍ واحد.»

كما قال الدكتور الأخصائي في الأمراض المعدية في المركز الصحي لـ ( جامعة فاندربلت –Vanderbilt University ) في ناشفيل ويليام شافنر: «عندما تُصاب بالإنفلونزا من سلالةٍ معينةٍ فإن هذا لن يحميك من السلالات الأخرى.»

وذكر شافنر في موقع ( Live Science ): «ولكن الخبر الجيّد هو أنّ من النادر جدًا الإصابة بالإنفلونزا مرتين في موسمٍ واحد وإذا حدث فإن ذلك يعني بأنّك مصابٌ بضربةٍ من الحظ السيئ.»

أغلب الناس قد أُصيبوا بالإنفلونزا هذا الموسم بسبب السلالة ( H3N2 ) ولكن نسبة قليلة من الناس (10-15%) قد أصيبوا بسبب السلالة ( H1N1 ) أو من الفايروس المسمى بفايروس الإنفلونزا B، حسب البيانات من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية تعتبر السلالتين H3N2 وH1N1 سلالتيّ فايروس الإنفلونزا A .

ويقول شافنر: «إنّ حقن الإنفلونزا الموسمية تحتوي على ثلاث أو أربع سلالات من فايروس الإنفلونزا، بسبب عدم وجود العديد من اللقاحات المشتركة للسلالات المختلفة فعندما تُصاب بإحدى سلالات فايروس الإنفلونزا A فإن هذا من الممكن أن يحميك من سلالات أخرى من فايروس الإنفلونزا A، ولكنها لن تعطيك أيّ حماية من فايروس الإنفلونزا B.»

ويضيف شافنر:«إذا أُصبت بالإنفلونزا ولم تكن قد أخذت اللقاح لهذا الموسم، فان الأطباء يقترحون أن تأخذ اللقاح بعدما تُصبح بصحةٍ جيدةٍ وخاصة إذا كان موسم الإنفلونزا في بدايته، كما يوصي مركز مكافحة الأمراض والوقاية بتلقيح كل شخصٍ عمره 6 أشهر فما فوق بلقاح الإنفلونزا.»

ويقول مسؤولوا مركز مكافحة الأمراض والوقاية: «إنّ موسم الإنفلونزا هذا يعتبر من أقوى مواسم الإنفلونزا بعد وباء إنفلونزا الخنازير عام 2009، وقد لاحظوا أنّ نشاطَ الإنفلونزا واسعُ الانتشار في جميع أنحاء البلاد.»

يقول المختصون من مركز مكافحة الأمراض والوقاية: «إذا نظرنا إلى آخر خمس مواسمٍ من الإنفلونزا فسنجد أنّ نشاط الإنفلونزا يزداد لمدة 16 أسبوع، أما في هذا الموسم فإن نشاط الإنفلونزا كان مرتفعًا منذ 9 أسابيع، مما يعني أن موسم الإنفلونزا قد إنتهى نصفه.»


  • ترجمة: سنان حربة.
  • تدقيق: رَنْد عصام.
  • تحررير: عيسى هزيم.
  • المصدر