ما هو انخفاض ضغط الدم؟

يعرف أيضا باسم (Hypotension) ويمكن أن يحدث نتيجة وجود عدة أسباب.

تشمل أعراض الإصابة به:

● الدوخة.
● ألم رأس خفيف.
● الإغماء.
● الشعور بالضعف والرجفة وعدم الاستقرار.
● رؤية مشوشة.
● الغثيان.

في حال كنت ممن يملكون ضغط دم منخفض بشكل طبيعي، أي يتراوح ما بين 90/60 ملم زئبقي أو أقل، فقد لا تعاني من أية أعراض ولن تحتاج إلى علاج.

تابع القراءة لتتعرف على الأسباب الطبية الرئيسية لانخفاض ضغط الدم.

1) الصدمة (Shock):

إن الإصابة الحادة التي تؤدي إلى حدوث صدمة سريرية تعتبر من أسباب انخفاض ضغط الدم وخاصة عندما تتضمن الإصابة فقدان الدم. قد تتعرض للصدمة بعد الإصابات المتمثلة بالحروق على سبيل المثال أو إصابات الجسم الأخرى.

2) الصدمة التحسسية (Anaphylactic Shock):

عادة ما يكون رد الفعل التحسسي الشديد مصحوبًا بهبوط سريع وخطير في ضغط الدم، وهو ما يعرف بالصدمة التحسسية.

ويمكن أن يحدث ذلك نتيجة الحساسية تجاه ما يلي:

● الطعام.
● المطاط (Latex).
● لدغات الحشرات أو السم.
● بعض الأدوية.
يمكن أن تتضمن أعراض الصدمة التحسسية أيضا تسارع نبضات القلب والحكة الشديدة والطفح الجلدي وتورم الحنجرة والشفاه أو اللسان.

3) الصدمة الإنتانية (Septic Shock):

تحدث الصدمة الإنتانية نتيجة الإصابة البكتيرية الشديدة والتي تسبب انخفاضًا حادًا في ضغط الدم. يحدث ذلك نتيجة تسرب السوائل من الدم إلى الأنسجة المحيطة.

وتشمل الأعراض الأخرى لهذه الصدمة:

● ألم الرأس وآلامًا في العضلات.
● الشعور العام بعدم الراحة.
● التضليل.
● ارتفاع الحرارة.
● غثيان وإقياء وإسهال.

4) جرعة دواء زائدة أو سوء استخدام المواد المخدرة (narcotic abuse):

تتضمن أعراض تناول جرعة زائدة من الدواء عادةً انخفاضًا حادًا في ضغط الدم.

كما أن تناول جرعة زائدة من المواد المخدرة كالهيروين والكوكايين يمكن أن يؤدي إلى تنفس بطيء وسطحي.

يؤدي ذلك إلى تقليل كمية الأكسجين الداخلة إلى جسمك، ويؤدي في النهاية إلى الغيبوبة ووذمة الرئة (استسقاء الرئة) وحتى الموت.

5) التجفاف:

يمكن أن يحدث انخفاض في ضغط الدم عندما يخسر الجسم كمية من المياه تفوق الكمية التي تدخل إليه.

يؤدي هذا إلى انخفاض حجم الدم مما يقلل كمية الأكسجين التي تصل إلى أنسجة الجسم.

ومن أسباب حدوث التجفاف:

● إرتفاع درجة الحرارة.
● التعرق المفرط في الطقس الحار.
● التمارين المجهدة.
● تناول مدرات البول.
● الإقياء أو الإسهال.

وتعتبر صدمة نقص الحجم (hypovolaemic) من المضاعفات الخطيرة للتجفاف والتي تنتج عن انخفاض حجم الدم والذي يؤدي بدوره إلى هبوط حاد في ضغط الدم والذي يعتبر مهددًا للحياة.

6) المشاكل القلبية:

يمكن لبعض المشاكل القلبية أن تصعب من مهمة القلب في ضخ الدم إلى كافة أنحاء الجسم.

ويؤدي ذلك إلى انخفاض ضغط الدم وتسارع نبضات القلب.

وتتضمن هذه المشاكل القلبية ما يلي:

● اضطرابات نظم القلب مثل رجفان القلب.
● مشاكل في صمام القلب.
● مشاكل ولادية في القلب.
● التضيق الأبهري (تضيق في الصمام الأبهري للقلب).
● الذبحة القلبية.
● فشل القلب.

7) تفاعلات الأدوية أو الآثار الجانبية:

يمكن أن تسبب بعض الأدوية انخفاض ضغط الدم مثل:

● حاصرات بيتا.
● مدرات البول.
● مثبطات الـ ACE (الأنظيم المحول لـ Angiotensin).
● حاصرات مستقبل الـ Angiotensin.
● بعض حاصرات ألفا.
● بعض مضادات الإكتئاب.

8) الهيبوغلايسيميا Hypoglycaemia (إنخفاض سكر الدم):

تعتبر الهيبوغلايسيميا من مسببات انخفاض ضغط الدم، وتحدث لدى الأشخاص المصابين بداء السكري.

ويمكن أن تحدث بعد تفويت وجبة الطعام أو بعد التمرين بشكل مفرط. وبالرغم من أنها نادرًا ما تصيب الأشخاص الذين لا يعانون من داء السكري، فقد تحدث بعد تناول وجبة كبيرة غنية بالسكريات.

يدعى ذلك بالهيبوغلايسيميا التفاعلية.

ويمكن أن تحدث أيضًا بعد الصيام وبعد الإفراط في تناول الكحول، أو عند الأشخاص الذين يعانون من سوء التغذية أو من إصابة مرضية حادة في الكبد أو الكلية أو الغدة الدرقية.

9) مشاكل في الغدة الدرقية أو الغدة النخامية:

في حال كنت تعاني من اضطرابات معينة في الغدة الدرقية، من الممكن أن تتعرض لانخفاض ضغط الدم واضطرابات في معدل نبضات القلب.

يمكن لغدة أخرى أن تصاب بالقصور وهي الغدة النخامية ويدعى ذلك (hypopituitarism).

ومن أعراض هذه الحالة المرضية انخفاض ضغط الدم والذي يؤدي إلى الدوخة والضعف والتعتيم.

ويعتبر كل من انخفاض سكر الدم فقدان الوزن وفقدان الشهية والغثيان من الأعراض.

10) لسعات القرّاد Tick bites:

يمكن أن يكون انخفاض ضغط الدم من مضاعفات الـ (babesiosis)، وهو مرض ناتج عن لسعات القرّاد.

ويستهدف طفيلي الـ babesiosis خلايا الدم الحمراء.

وفي الحالات الشديدة يمكن أن تتضمن الأعراض انخفاضًا حادًا في ضغط الدم بالإضافة إلى ارتفاع درجة الحرارة وفقر دم حاد، ويؤدي في النهاية إلى فشل الكبد أو الكلية.

11) فقر الدم Anaemia:

يحدث فقر الدم عندما لا يقوم الجسم بإنتاج خلايا الدم الحمراء بشكل كافٍ، وبالتالي لا تتلقى أنسجة الجسم وأعضائه كمية الأكسجين الكافية.

ينتج عن ذلك انخفاض ضغط الدم ومعدل غير طبيعي لنبضات القلب.

ويمكن أن يحرض حدوث هذا الأمر نقص بعض العناصر الغذائية في الحمية كالحديد.

إن فقر الدم الناتج عن عوز الحديد يمكن أن يسبب معدلًا غير طبيعي لنبضات القلب وهو ما يعرف باسم زيادة نبضات القلب (tachycardia).

متى يجب عليك طلب المشورة الطبية:

في حال كان ضغط دمك يبلغ 90/60 ملم زئبقي، فأنت لا تعاني من أية مشكلة.

عليك أن تطلب المشورة الطبية إذا تعرضت للأعراض المحتملة لانخفاض ضغط الدم التالية:

● الدوخة.
● الرؤية الشوشة.
● الغثيان.
● الارتباك.
● الإغماء.

وبالرغم من أن هذه الأعراض قد تبدو خفيفة، فقد تعرضك لخطر السقوط أو التعرض لإصابات أخرى.

لذا لا تتردد في طلب العون.


ترجمة: زينب النيّال.

تدقيق: جعفر الجزيري.

المصدر