و اخيرا استطاع العلماء رؤية ما وراء غيوم المشتري الملونة

وأخيرا استطاع العلماء رؤية ما وراء غيوم المشتري الملونة مجموعة من العلماء الذين يعملون على تلسكوب راديوي في “نيو ميكسيكو” استطاعوا الحصول على رؤية أعمق خلال الغيوم الكثيفة لكوكب المشتري لأول مرة ليكشفوا لنا عن طبقة من غاز الأمونيا تحت غلاف هذا الكوكب الغازي الضخم. استطاع الفريق اختراق أكثر من ١٠٠ كيلو متر خلال هذه