• أندروميدا مجرة حلزونية تبعد عن كوكب الارض مسافة قدرها ٢٥ مليون سنة ضوئية ، و هي أقرب مجرة كبيرة إلى مجرتنا و يبلغ قطرها ١٥٠ سنة ضوئية .
  • صُنفت مجرة أندروميدا على أنها مستعر أعظم .

قبل التقدم التكنولوجي و تطور مفهومنا عن الكون ، كان يُعتقد أنها مجرد سحابة كونية  و مجموعة من النجوم في طور التكوين تمّت مُشاهدتها من خلال تليسكوبات القرن العشرين .

 

  • تحتوي أندروميدا علي ترليون نجم .

علي الرغم من ان مجرة درب التبانة تعد الأكثف في المجموعة المحلية إلا أن أندروميدا هي الأكبر بمقياس الحجم  حيث  تحتوي على ضعف عدد للنجوم الموجودة بمجرتنا .

يبلغ قطر أندروميدا  العملاق ٢٢٠٠٠٠ سنة ضوئية ، و هي أطول من مجرتنا كلها بمعدل ٢٫٥ مرة .

 

  • يمكن مشاهدتها من الارض .

يمكن لأي شخص في مكان شديد الظلام أن يشاهد مجرة أندروميدا على أنها نجم ذو إشعاع شديد في منتصفه .

 

  • يعرف العلماء كل شيء عن تاريخ أندروميدا .

حيث إنها من أقدم الأجسام في السماء التي قام البشر برصدها منذ عقود . تكونت مجرة أندروميدا منذ ١٠ مليون عام عن طريق اتحاد مجرات صغيرة مع بعضها البعض وبعد ٢ مليون عام تكونت تلك المجرة الكبيرة أي منذ ٨ مليون عام و التي نعرفها الان باسم أندروميدا .

 

 

  • تحتوي أندروميدا علي مقبرة سرية .

من خلال رصد المجرة و تصويرها بالتليسكوب شاهد العلماء سحابة غازية كبيرة تدور حول المجرة في الحقيقة ما هي الا بقايا تلك النجوم المكونة للمجرة والتي ماتت منذ زمن و يمكن تحليلها عن طريق تليسكوب هابل الفضائي .

 

  • يوجد بها عشرات الثقوب السوداء .

مركز المجرة يُعد موطنًا ل ٢٦ ثقب أسود ، و مثل مجرتنا يوجد في مركز أندروميدا ثقب اسود فائق الضخامة و من المحتمل وجود ثقبين يدوران حول الثقب الاسود فائق الضخامة كنظام ثنائى و يتم ملحظته عن طريق الاشعه السينية و تبلغ كتلتها ١٤٠ مليون مرة كتلة الشمس .

 

  • تستعد أندروميدا للتصادم مع مجرتنا .

على الرغم أن الكون في حالة تمدد مستمر أي أن المجرات تتباعد عن بعضها إلا أن مجرة أندروميدا تقترب منا و نحن نقترب منها بمعدل ١٢٠ كيلومتر في الثانية أي أننا سنصطدم بها في غضون ٤ مليار سنة .

 

 

  • أندروميدا مجرة تقوم بالبلطجه .

تقوم مجرة أندروميدا بإجبار العديد من المجرات أن تتبعها ، حيث يوجد ١٤ مجرة قزمة تتبعها كما قامت بأخذ قرص نجمي من مجرتي M32 و M110 في الماضي .

 

  • كانت تسبب جدل كبير .

تسببت أندروميدا بجدال ناري بين رائدي الفضاء هارلو شابلي و هيبر كورتيس عام ١٩٢٠ . حيث اعتقد شابلي بأنها مجرد مستعر أعظم و اختلف معه كورتيس . من خلال أبحاث إدوين هابل تمكنت هنريتا سوان ليفيت من إثبات صحة اعتقاد كورتيس بان أندروميدا هي مجرة و ليست بمستعر .


 

اعداد: احمد الجوهري

What do we know about the Andromeda galaxy?